الاستاذ للكمبيوتر

الاستاذ للكمبيوتر

برامج كمبيوتر - تعريفات هاردوير - أفلام - أغاني - العاب - أدب - فضائيات - جوال


الوحدة الاولى و الثانية من منهج الصف الثالث ع 2011

شاطر

فارس جريح




ذكر القوس عدد الرسائل : 3480
تاريخ الميلاد : 01/12/1966
العمر : 50
الهواية : الكمبيوتر
تاريخ الميلاد : 1/12/1966
الوظيفة : مهندس كمبيوتر
مزاجي اليوم :
وظيفتـــــــــي :
هوايتــــــــــــي : 0
السٌّمعَة : 1
نقاط : 6122
تاريخ التسجيل : 29/03/2007

new icon الوحدة الاولى و الثانية من منهج الصف الثالث ع 2011

مُساهمة من طرف فارس جريح في 2010-09-06, 4:27 pm

الو

حدة الثانية
الدرس الأول

رحمة ومحبة
( قاسم أمين )

استمع وتحدث

اقتباس

إن طبيعة العصر الذى نحن فيه منافرة للاستبداد معادية للاستعباد ميالة الى سوق القوى الانسانية فى طريق واحد والى غاية واحدة ، فهذا الطائف الرحمانى الذى طاف على نفوس البشر فنبه منها ما كان غافلا لابد أن ينال منه النساء نصيبهن ، فمن الواجب علينا أن نمد إليهن يد المساعدة ونعمل معهن بقوله صلى الله عليه وسلم : ( اتقوا الله فى الضعيفين : المرأة واليتيم ) ولا شئ أدخل فى باب التقوى من تهذيب العقل ، وتكميل النفس ، وإعدادها بالتعليم والتربية إلى معرفة النافع ومدافعة الرذائل ، ومقاومة الشهوات ولا من حسن المعاملة واللطف فى المعاشرة ، فعلينا أن نجعل الصلة بيننا وبينهن صلة محبة ورحمة ، لا صلة كره وقسوة ، هذا ما تفرضه علينا الانسانية وتطالبنا به الشريعة وهو مع ذلك فريضة وطنية يجب علينا أداؤها ، حتى تكون جميع أعضاء المجتمع عندنا حية عاملة قائمة بوظائفها "




الوحدة الأولى


الدرس الثانى


فن التواصل


اقتباس



الحياة رائعة وأروع ما فيها التواصل مع الاخرين من خلال إحسان الظن بالاخر والتماس الأعذار له وخلو القلب من الكراهية وأخذ الحياة ببساطة والاكثار من العطاء فكلها قواعد أساسية لسعادة الإنسان ومن فن التواصل اخترنا لك هذه القصص لنتعلم منها كيف نجد بارقة الأمل فى الازمات.
يحكى أن غاندى كان يجرى مسرعا للحاق بالقطار وقد بدأ القطار بالسير وعند صعوده القطار سقطت إحدى فردتى حذائه فما كان منه إلا ان خلع الفردة الثانية ورماها بجوار الفردة الاولى على سكة القطار فتعجب أصدقاؤه ! وسألوه : ما حملك على رمى فردة الحذاء الأخرى ؟
فقال : أحببت للفقير الذى يجد الحذاء أن يجد الفردتين معا فينتفع بهما ولو وجد فردة واحدة فلن يفيده .
ورأى أب ابنه الصغير يلتقط حجرا حادا يخدش به سيارة باهظة الثمن فما كان من الأب إلا أن هرع إلى طفله وأخذ ينهره فسقط الصغير على يديه مما افقده القدرة على تحريك اصابعه وفى المستشفى كان الابن يقول للأب : لقد أخطأت يا أبى ولكننى لا استطيع أن أحرك أصابعى مرة أخرى فتألم الأب غاية الألم وقد علم أن ابنه كتب على السيارة ( أحبك يا أبى ) وقال لابنه : لقد أخطأت يابنى عندما كتبت على السيارة ولكنى أخطأت أنا أيضا عندما بالغت فى عقابك ولو علمت مرادك لقلت لك إنى أحبك أكثر مما تحبنى .
وفى المعمل وقف معلم أمام تلاميذه وأمامه ثلاثة أوان مملوءة بالماء الساخن ثم وضع فى الاناء الاول : جزرة والثانى : بيضة والثالث : حبات قهوة ( بن )... وانتظر المعلم بضع دقائق ثم طلب من أحد تلاميذه أن يتحسس الجزرة فلاحظ أنها صارت ناضجة ورخوة ، ثم طلب من تلميذ اخر أن يتحسس البيضة ، فلاحظ أن أن البيضة صارت صلبة ثم طلب من اخر أن يرتشف بعض القهوة فلاحظ أن طعم القهوة لذيذ ، ثم قال المعلم للتلاميذ : اعلموا أيها التلاميذ أن كلا من الجزرة والبيضة والبن واجه نفس الخصم ، وهو المياه المغلية ، لكن كلا منها تفاعل معها على نحو مختلف فالجزرة التى تبدو صلبة عند تعرضها للألم والصعوبات صارت رخوة طرية وفقدت قوتها أما البيضة فقد تحول سائلها الداخلى الى قلب قاس وصلب ، أما البن المطحون فقد غيره الماء الساخن فجعله ذا طعم أفضل ثم نظر المعلم الى تلاميذه وقال : والان كيف يمكنكم التعامل مع المصاعب ؟



عباد الرحمن

اقتباس


وَعِبَادُ الرَّحْمَنِ الَّذِينَ يَمْشُونَ عَلَى الْأَرْضِ هَوْنًا وَإِذَا خَاطَبَهُمُ الْجَاهِلُونَ قَالُوا سَلَامًا (63) وَالَّذِينَ يَبِيتُونَ لِرَبِّهِمْ سُجَّدًا وَقِيَامًا (64) وَالَّذِينَ يَقُولُونَ رَبَّنَا اصْرِفْ عَنَّا عَذَابَ جَهَنَّمَ إِنَّ عَذَابَهَا كَانَ غَرَامًا (65) إِنَّهَا سَاءتْ مُسْتَقَرًّا وَمُقَامًا (66) وَالَّذِينَ إِذَا أَنفَقُوا لَمْ يُسْرِفُوا وَلَمْ يَقْتُرُوا وَكَانَ بَيْنَ ذَلِكَ قَوَامًا (67) وَالَّذِينَ لَا يَدْعُونَ مَعَ اللَّهِ إِلَهًا آخَرَ وَلَا يَقْتُلُونَ النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلَّا بِالْحَقِّ وَلَا يَزْنُونَ وَمَن يَفْعَلْ ذَلِكَ يَلْقَ أَثَامًا (68) يُضَاعَفْ لَهُ الْعَذَابُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَيَخْلُدْ فِيهِ مُهَانًا (69) إِلَّا مَن تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ عَمَلًا صَالِحًا فَأُوْلَئِكَ يُبَدِّلُ اللَّهُ سَيِّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَّحِيمًا (70) وَمَن تَابَ وَعَمِلَ صَالِحًا فَإِنَّهُ يَتُوبُ إِلَى اللَّهِ مَتَابًا (71) وَالَّذِينَ لَا يَشْهَدُونَ الزُّورَ وَإِذَا مَرُّوا بِاللَّغْوِ مَرُّوا كِرَامًا (72) وَالَّذِينَ إِذَا ذُكِّرُوا بِآيَاتِ رَبِّهِمْ لَمْ يَخِرُّوا عَلَيْهَا صُمًّا وَعُمْيَانًا (73) وَالَّذِينَ يَقُولُونَ رَبَّنَا هَبْ لَنَا مِنْ أَزْوَاجِنَا وَذُرِّيَّاتِنَا قُرَّةَ أَعْيُنٍ وَاجْعَلْنَا لِلْمُتَّقِينَ إِمَامًا (74) أُوْلَئِكَ يُجْزَوْنَ الْغُرْفَةَ بِمَا صَبَرُوا وَيُلَقَّوْنَ فِيهَا تَحِيَّةً وَسَلَامًا (75) خَالِدِينَ فِيهَا حَسُنَتْ مُسْتَقَرًّا وَمُقَامًا (


ال
وحدة الثانية


الدرس الثالث


ايات العلم ( للهراوى )



** الهراوى : شاعر مصري معاصر ، عاصر الشاعرين الكبيرين أحمد شوقى وحافظ إبراهيم ، وتوفى سنة 1939 م .



اقتباس




النـــص


ربوا بنيكم ، علموهم هـذبوا فتياتـكم ، فالعلم خيــر قوام


والعلم مال المعدمين إذا هـــم خرجوا إلى الدنيا بغير حطام


وأخو الجهالة فى الحياة كأنه ساع الى حرب بغير حسـام


والجهل يخفض أمة ويذلهـــا والعلم يرفعها أجل مقــــــام


انظر إلى الأقوام كيف سمت بهم تلك العلوم الى المحل السامى


*********


من راكب متن الرياح كـأنـــه ملك يصرف أمرها بزمــــام


أو محدث بالكهرباء عجائبا أو غائص بالفلك أو عـــــوام


أو مرسل وحى الهواء ومنطق صم الجماد بأحرف وكلام


هذا هو العلم الحديث فأقبلوا زمرا عليه يابنى الأهــــــرام




اقتباس



الشرح


يدعو الشاعر فى قصيدته الى طلب العلم ، لأنه أولى درجات النهوض بالأمم ، ويدلل الشاعر على أهمية العلم بالنسبة للأفراد ، فهو مال المعدمين والفقراء ، وهو سلاح لكل من يبغى الرفعة والتقدم ، وأن هناك أمما ارتفع قدرها بالعلم والمعرفة .
وفى المقطع الثانى من القصيدة يعدد الشاعر صور التغير ، التى احدثها العلم فى حياة الشعوب ، ودوره فى اختراع العديد من الالات التى اراحت البشرية وطوت المسافات .

مواطن الجمال


* الجهل يخفض - العلم يرفع : تضاد يظهر المعنى ويوضحه ( تصوير للعلم بإنسان يرفع والجهل بإنسان يخفض ، ويوحى بأثر العلم العظيم ومساوئ الجهل ) .
* صم - منطق : تضاد يظهر المعنى ويوضحه .
* أخو الجهالة كأنه ساع : تصوير للإنسان الجاهل بالمحارب بلا سيف ويوحى بضعف الجاهل .
* انظر إلى الاقوام : أمر غرضه النصح والارشاد .





.




توقيعي : _________________


زرنا على موقعنا الجديد


منتدى يوسف عمار
زرنا على موقعنا الجديد

    الوقت/التاريخ الآن هو 2016-12-09, 6:11 pm